fbpx

شبيح حاول الدفاع عن بشار الأسد ففضحه (فيديو)

فضح شبيح موالٍ للسلطة السورية، رأس السلطة بشار الأسد وفساده وسوء إدارته للبلاد خلال محاولته الدفاع عنه.

وادّعى الشبيح في تسجيل مصور تم تداوله على موقع “فيسبوك”، أن بشار الأسد كان يخطط أن يصبح طبيباً ويعيش بعيداً عن السياسة والحروب.

وأضاف أن بشار “كان يعيش في بريطانيا أحلى عيشة وكان بمقدوره العيش هناك كـ ملك بالمال اللي كان معه والذي يكفيه 500 ألف سنة” حسب وصفه.

وقال الشبيح إن بشار كان بحوزته أموال طائلة تكفي لأجيال حتى قبل أن يصبح رئيسا، دون أن يوضح كيف حصل عليها.

وأثناء محاولته الدفاع عن رأس السلطة السورية أشار إلى أن بشار كان وريث غفلة لأبيه ولا يفقه بالسياسة أو بإدارة مؤسسات الدولة.

وأردف أن والده حافظ الأسد كان يعتزم توريث الحكم لابنه الأكبر باسل قبل مقتله ليأتي بعد ذلك ببشار من بريطانيا، فاضحاً انتهاك عائلة الأسد للدستور السوري القائم على الحكم الجمهوري.

وطالب الشبيح المتابعين بالتوقف عن شتم بشار الأسد بسبب انعدام الخدمات والفساد، قائلاً “شبكم هيك مو إذا تأخر الزبال تسبوا الرئيس، مو إذا رحت ع البلدية وطلعلك موظف ابن حرام أخذ كم ليرة تسبوا الرئيس مو كل ما دق الكوز بالجرة تسبوه وبتتهموه بنهبكم وسرقتكم وتشريدكم”.

اقرأ: حلب.. شبيحة “آل البج” يهاجمون سوقا في المدينة ويعتدون على الأهالي

الشبيح أكمل أن المشكلة في الشعب ولا يوجد بديل لبشار الأسد، حسب اعتقاده، وهاجم من يطرح اسم رامي مخلوف بعد أن كانت شركته للاتصالات (سيريتل) تلقب بـ (سرقة تل)، دون أن يتطرق إلى حقيقة أن رامي مخلوف هو ابن خال بشار الأسد الذي يغطي فساده.

هذا وأثار التسجيل سخرية الناشطين على منصات التواصل الاجتماعي مؤكدين أن ذلك الشاب لابد أن يكون من متعاطي الحشيش والمخدرات ليتكلم هكذا.

ويأتي حديث ذلك الشبيح في ظل استشراء حالة الفساد وظاهرة الرشوة في مؤسسات السلطة السورية وعجز الحكومات المتعاقبة في حل أزمات توفير السلع والخدمات الأساسية.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع