fbpx
أخبار

عبد الحكيم قطيفان ينشر صورته مع طفل سوري رفض البخشيش .. فما قصته ؟

نشر الفنان عبد الحكيم قطيفان اليوم صورته في صفحة “الفيسبوك” الشخصية برفقة الطفل السوري عمر  (11 عام) والذي يعيش في العاصمة المصرية القاهرة بعد أن رفض البخشيش الذي أعطاه إياه مقابل توصيل ما طلبه من حاجيات إلى منزله..

الطفل عمر، القادم من حي القابون في دمشق، أوضح لقطيفان أنه يعمل في توصيل الطلبات في عطلته قبل أن يحين افتتاح المدارس في القاهرة.

وبعد إصرار قطيفان على الطفل قبل البخشيش، لكن بالمقابل أهداه الطفل صحن من بسكويت “بيتفور”، فاحتضنه قطيفان وقال : “يا عمو عمر بامثالك ببقى متفاءل على مستقبل بلدنا وعلى هالدنيا…”..

المنشور حصد تفاعل كبير في دقائقه الأولى وعلّق مجموعة من متابعي قطيفان قائلين:

محمد طرابلسية: “يا رب نحقق بأولادنا مالم نحققه في انفسنا.. شكرا لكرمك وانسانيتك العطرة استاذ الحرية وفنانها”.

أما مأمون خليفة قال: “ما بدي كون بس سوري … لكن ذكرتني كرامة عمر الشهم بالأسباب التي جمّعت العالم السافل على محاربة ثورة السوريين العظيمة”.

وعلّق ياسر السيد: “الله يحميه ويحمي كل الاطفال السوريين ويرجعهم لبلدهم المحررة من كل المجرمين قتلة الاطفال”.

وأضاف أسامة سعدالدين: “نعم هؤلاء صمام الأمان لبناء وطن الكرامة.. عندما زرت مخيمات لاجئين في قرقميش، والإصلاحية في الجنوب التركي عامي 2013 و 2015 وجدت الأطفال يتمتعون بشيم الرجال أيضا… الله يحفظ صديقك عمر.. وجميع أطفال سوريا.. وربنا يجبر بخاطرك فأنت فنان والناس تطلب التصور معك وليس العكس”.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع