fbpx
أخبار

لبنان يضبط آلاف الليترات من المحروقات معدة للتهريب إلى سوريا

قالت “مديرية التوجيه” بالجيش في لبنان، إنها ضبطت 18.500 ليتر من مادة البنزين، و2.400 ليتر من مادة المازوت، إضافة إلى كميات من التبغ، أُعدت للتهريب إلى سوريا.

وأوضحت المديرية، في بيان عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أنّ وحدات الجيش اللبناني ضبطت في الفترة ما بين 8 – 12 تموز الحالي، خمس سيارات، وخمس آليات من نوع “بيك آب”، وخمس دراجات نارية، وثلاث آليات من نوع “فان”، وشاحنة، محملةً بالمواد آنفة الذكر، معدّة للتهريب.

تفاصيل أكثر حول التهريب على الرابط: بالأرقام والتفاصيل.. محروقات لبنان الغارق بالأزمات تذهب إلى سوريا

وأوقفت وحدات الجيش أثناء هذه العمليات 26 شخصاً بينهم 5 سوريين وفلسطيني، وفق البيان، الذي أشار إلى بدء التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص بعد تسليم المواد المضبوطة.

وتعتبر محاولة التهريب هذه الثالثة، وفق مصادر صحفية، منذ البدء برفع أسعار المحروقات في لبنان منذ 7 تموز الحالي، حيث أعلن الجيش اللبناني، في 9 من الشهر ذاته، ضبط ثلاثة آلاف ليتر من البنزين، وكمية من التبغ مجهزة للتهريب خارج لبنان.

وفي 7 تموز الحالي، أعلن الجيش اللبناني ضبط 3.700 ليتر من المازوت، و3.300 ليتر من البنزين، ونحو 950 كيلوغراماً من الغاز، معدة للتهريب إلى سوريا، مع كميات من التبغ والمعسّل.

يشار إلى أن لبنان يشهد، منذ 29 من حزيران المنصرم، ارتفاعاً متكرراً في أسعار المحروقات، بلغت نسبته الكلية نحو 45% عن السعر القديم، كان آخره في 7 من تموز الحالي.

اقرأ: وليد جنبلاط يهاجم السلطة السورية: تتغذى على حساب اللبنانيين

وفي المقابل، شهدت مناطق سيطرة السلطة السورية، أثناء الأيام الماضية، ارتفاعاً بأسعار عدد من السلع التموينية، تزامن مع رفع النظام، الأحد الماضي، سعر ليتر المازوت بأكثر من 170%، ليصبح 500 ليرة سورية بدلاً من 180 ليرة للتدفئة، و135 للأفران، كما سبق ذلك رفع سعر البنزين “أوكتان 95” إلى ثلاثة آلاف ليرة سورية.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع