fbpx

نجل رامي مخلوف يعيش حياة الرفاهية والثراء في أمريكا (فيديو)

 

شاهد يوتيوبر أميركي مصادفة أحد أبناء رامي مخلوف وهو يقود سيارة في مدينة لوس أنجلوس الأميركية ثمنها 300 ألف دولار أميركي.

وأعاد ذلك الجدل مجدداً بين أوساط السوريين حول أبناء مخلوف الذين يستعرضون حياتهم الفارهة في حين تغرق البلاد في أزمة اقتصادية ومعيشية متفاقمة.

وعادة يستوقف اليوتيوبر الأميركي دانيال ماك الأثرياء الذين يقودون سيارات غالية الثمن ويسألهم سؤاله المعتاد “ماذا تعمل لكسب لقمة العيش؟”. لكن هذه المرة لم يتوقع دانيال أن يكون الذي استوقفه هو ابن رامي مخلوف.

ودار الحوار بين ماك ومخلوف على النحو الآتي:

دانيال ماك: “أنا أحب سيارتك.. ماذا تعمل لكسب لقمة العيش؟”

ابن مخلوف: “هل أنت ذلك الرجل في انستغرام؟”

ماك: نعم دانيال ماك.. هل تعرفني؟

مخلوف: نعم

ماك: هذا رائع.. ما الذي تعمله؟

مخلوف ضاحكاً: أنا أعمل

ماك: ما مهنتك.. أعطني تلميحاً

مخلوف: أجري تدريباً

ماك: لا بد أن قيادة هذا الولد الشرير أمر جيد

مخلوف: إنها مستأجرة

ماك: أنت صريح شكرا

ونشر اليوتيوبر الفيديو على منصاته في وسائل التواصل الاجتماعي في الثالث من الشهر الجاري، إلا أن ناشطين سوريين تمكنوا من التعرف إلى ابن رامي مخلوف.

وكان مخلوف الذي ترافقه شابة غير معروفة الهوية، يقود سيارة من طراز فيراري 488 سبايدر بقوة 670 حصاناً، والتي يتراوح سعرها بين 260 ألف دولار و330 ألف دولار أميركي، بحسب تاريخ التصنيع والإضافات التي يتم تزويدها من الداخل والخارج.

اقرأ أيضا: “خلقنا لنساعد”.. حملة خيرية يروّجها نجل رامي مخلوف

وأشار السياسي السوري أيمن عبد النور المقيم في الولايات المتحدة إلى أن ابن رامي مخلوف كان يقود سيارته في شارع التسوق الأغلى والأهم في أميركا وهو روديو درايف ببيفرلي هيلز (كاليفورنيا).

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع