fbpx
أخبار

السلطة السورية تسوق عشرات الشبان من دمشق للخدمة الاحتياطية

 

اعتقلت قوات السلطة السورية خلال الأيام الفائتة أكثر من 20 شاب من أجل سوقهم إلى الخدمة الاحتياطية في صفوفها، وذلك عن طريق نشر حواجز لها في أماكن مختلفة من العاصمة السورية دمشق.

وفي هذا الشأن قال موقع صوت العاصمة، المهتم بنقل أخبار دمشق وريفها، إن قوات السلطة نشرت على مدار الأيام الفائتة حواجز مؤقتة في عدة مناطق أهمها أسفل جسر الميدان، والشارع المؤدي من المتحلق الجنوبي إلى تنظيم كفرسوسة.

وأيضا الطريق بين ساحة البرامكة ومنطقة الفحامة، فضلاً عن نشر حواجز في شارع بغداد والمزرعة والسبع بحرات والمزة شيخ سعد، تبدأ انتشارها بعد الحادية عشر ليلاً من كل يوم.

وقامت هذه الحواجز بإيقاف أكثر من 20 شاب تراوحت أعمارهم بين 30 و35 عام، في حين كان يميز الحواجز وجود عناصر أمنية مشتركة بين الأمن الجنائي والأمن العسكري، وقسم شرطة المنطقة التي تتواجد فيها الحواجز، مع وجود عناصر تابعين للفروع المخابراتية المسؤولة عن تلك المناطق.

ونقل الموقع عن مصادر في شعبة التجنيد العامة في دمشق قوله، إن هناك حملة لسحب مطلوبي الاحتياط ستطال معظم أحياء المدينة، وبلدات ومُدن الريف الدمشقي خلال الأيام القادمة.

وأضاف أن الأمر يأتي نتيجة توارد أنباء عن تسريح دفعة من دورات الاحتفاظ في جيش السلطة السورية خلال فترة قريبة، لتعويض النقص الذي سيحصل بموجب عمليات التسريح.

وانخفضت وتيرة الملاحقة لمطلوبي الاحتياط في مدينة دمشق منذ شباط 2019، بعد إصدار قرار بإعفاء من تجاوز عمرهم 38 عام من الخدمة الاحتياطية، وتسريح المجندين منهم، لتعود الآن بشكل كبير.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع