fbpx

الشرطة الألمانية تحاكم لاجئاً سورياً بتهمة تهريب البشر

أعلنت الشرطة الألمانية، عن توجيه تهمة تهريب البشر إلى لاجئ سوري، كان يقل والدته وشقيقه من لوكسمبورغ إلى ألمانيا.

واستخدم اللاجئ السوري جوازات سفر من دولة لاتفيا، تبين بعد مراجعتها أنها مسروقة بحسب الشرطة الألمانية.

موقع “بريس بورتال” أشار إلى أن الأم أقرت أنها اشترت جوازات السفر في اليونان مقابل ثلاثة آلاف يورو لكل واحد.

ولفت الموقع إلى أن الشرطة الفيدرالية أطلقت سراح اللاجئ ونقلت والدته وشقيقه إلى مركز استقبال اللاجئين الأولي في مدينة ترير.

وبدأت تحقيقاً ضد اللاجئ السوري بسبب الدخول غير القانوني وتزوير الوثائق وإساءة استخدام بطاقات الهوية.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع